من المنتظر أن يستعين المدرب الفرنسي هيرفي رونار، في المواجهة التي ستجمع المنتخب الوطني المغربي بنظيره الإيفواري يوم 11 نونبر المقبل بأبيدجان برسم المباراة النهائية المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018، بخدمات لاعبين جدد، حيث من المحتمل أن يستدعي « الثعلب »، كلا من عادل تاعرابت لاعب نادي جنوى الإيطالي، وزهير فضال المحترف بنادي ريال بيتيس الإسباني، ضمن قائمة منتخب المغرب الأولية.

وحسب ما كشف عنه موقع « أسود الأطلس » فإن القائمة الأولية التي ستضم أكثر من 30 لاعبًا لمواجهة كوت ديفوار ستعرف من المحتمل عودة زهير فضال،وعادل تاعرابت وبدر بولهرود لاعب الفتح الرباطي بعدما تبادل معهم اتصالات مؤخرا.



هذا وسيعلن رونار عن القائمة النهائية لمنتخب المغرب نهاية الشهر الحالي، ومن المحتمل أن تكون على الشكل التالي:

حراسة المرمى : منير محمدي الكجوي ، ياسين بونو ، محمد رضا التكناوتي .

الدفاع : المهدي بنعطية ، مروان داكوستا ، غانم سايس، جواد ياميق وبدر بانون، حمزة منديل ، أشرف حكيمي، نبيل درار ، محمد الناهيري، وزهير فضال



خط الوسط : كريم الأحمدي ، يوسف آيت بناصر ، مبارك بوصوفة ، حكيم زياش ، يونس بلهندة ، أمين حاريت ، أسامة طنان ، نورالدين أمرابط (ليغانيس) ، إسماعيل الحداد ، محمد أوناجم، فيصل فجر ،سفيان بوفال،سفيان أمرابط، عادل تعرابت ،بدر بولهرود

خط الهجوم : رشيد عليوي ، عزيز بوحدوز، خالد بوطيب ، ميمون ماحي.

ويبقى السؤال مطروحا، هل من السليم أن يقحم الناخب الوطني الفرنسي هيرفي رونار لاعبين جددا ضمن القائمة النهائية لملاقاة الكوت ديفوار في مباراة نهائية وحاسمة، أم أنها خطة من رونار للتمويه على الخصم؟.

Comments

comments

LEAVE A REPLY